أحدث الأخبار
  • 10:56 . مكرمة محدودة وقوانين تحد من صرفها.. مواطنون عن قرار زيادة الدعم: "يا فرحة ما تمت"... المزيد
  • 09:43 . تباطؤ نمو القطاع الخاص غير النفطي بالإمارات مع اشتداد التضخم.. وشركات تتجه لرفع أجور موظفيها... المزيد
  • 08:16 . قتلى وجرحى في انفجار "غامض" لمخزن أسلحة جنوبي اليمن... المزيد
  • 08:04 . أنباء عن انفجار في منشأة بارشين النووية بإيران... المزيد
  • 08:00 . "تنمية المجتمع" تكشف عن ضغط هائل على موقعها عقب قرار زيادة الدعم... المزيد
  • 07:54 . لم يحدد الجهة المنفذة.. رفض فلسطيني واستغراب من بيان واشنطن حول اغتيال "أبو عاقلة"... المزيد
  • 12:15 . مطار أبوظبي يتوقع استقبال قرابة ثلاثة ملايين مسافر في الصيف... المزيد
  • 11:37 . ستة قتلى في إطلاق نار على موكب خلال الاحتفال بالاستقلال الأمريكي... المزيد
  • 11:36 . العاهل السعودي يوجه بصرف 20 مليار ريال لمواجهة ارتفاع الأسعار... المزيد
  • 11:32 . المنتخب المغربي يظفر ببرونزية ألعاب المتوسط على حساب نظيره التركي... المزيد
  • 11:32 . لمن يقل دخله الشهري عن 25 ألف درهم.. وزيرة تنمية المجتمع تعلن بدء استقبال طلبات "علاوة بدل التضخم"... المزيد
  • 11:31 . إنتاج عُمان من وقود السيارات يرتفع 16.1% خلال مايو... المزيد
  • 11:31 . بدء تداول أسهم "تيكوم" في بورصة دبي... المزيد
  • 10:17 . الولايات المتحدة تطلق برنامج مكافآت لمكافحة التهريب في الخليج... المزيد
  • 10:08 . الإمارات تدين حادثة إطلاق النار في الدنمارك... المزيد
  • 07:03 . بعد تجديد عقده.. قفزة كبيرة لمحمد صلاح على قائمة اللاعبين الأعلى أجرا في العالم... المزيد

طالبان تحذّر واشنطن من “زعزعة استقرار” نظامها في أول لقاء مباشر

وزير خارجية طالبان أمير خان متقي
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 10-10-2021

حذّرت طالبان الولايات المتحدة من “زعزعة استقرار” نظامها خلال أول لقاء مباشر بين الطرفين منذ الانسحاب الأمريكي من أفغانستان، وفق ما أفاد وزير خارجية الحركة أمير خان متقي السبت.

وقال متقي لوكالة “باختر” الإخبارية بعد المحادثات التي عقدت في الدوحة “أبلغناهم بوضوح بأن محاولة زعزعة استقرار الحكومة الأفغانية لن تصب في مصلحة أي طرف”.

وأضاف في بيان مسجّل أن “العلاقات الجيّدة مع أفغانستان مفيدة للجميع. ينبغي عدم القيام بشيء من شأنه إضعاف الحكومة الحالية في أفغانستان، وهو أمر قد يتسبب بمشاكل للشعب”.

وجاءت تصريحات متقي في أول يوم من المحادثات التي تستمر ليومين مع فريق أمريكي يترأسه نائب الممثل الخاص لوزارة الخارجية الأمريكية توم ويست والمسؤولة الرفيعة في الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية ساره تشارلز.ولم يصدر أي تعليق بعد من الجانب الأمريكي.

والجمعة، كان المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية قد شدد على أن بلاده ستمارس “ضغوطا لتحترم طالبان حقوق جميع الأفغان بمن فيهم النساء والفتيات وتشكل حكومة شاملة تتمتع بدعم، سندفع أيضا باتّجاه توفير طالبان وصول الوكالات الإنسانية من دون عوائق إلى المناطق التي تواجه صعوبات”.

وشددت وزارة الخارجية على أن الاجتماع في الدوحة لا يعني بأي حال من الأحوال أن الولايات المتحدة تعترف بنظام طالبان في أفغانستان.

وسيشدد الجانب الأمريكي في المحادثات على أهمية مغادرة كل الرعايا الأمريكيين وكذلك الأفغان الذين ساعدوا الجيش الأمريكي مدى 20 عاما من النزاع، وهو ما يشكّل أولوية بالنسبة للرئيس الأمريكي جو بايدن.

في الأثناء، تتواصل أعمال العنف في أفغانستان التي شهدت الجمعة تفجيرا انتحاريا استهدف مسجدا للشيعة في قندوز في شمال شرق البلاد.

وقال أحد القيّمين على المراسم إنه تم حفر 62 قبرا بعد الهجوم الذي قد تصل حصيلته النهائية إلى مئة قتيل ونحو مئتي جريح.

وفجر انتحاري من تنظيم الدولة سترته الناسفة خلال صلاة الجمعة في مسجد سيد آباد المزدحم بالمصلين.

وتبنى “تنظيم الدولة الاسلامية-ولاية خراسان” الاعتداء على إحدى قنواته على تلغرام، موضحا أن الانتحاري هو “محمد الأويغوري” ما يدل على انتمائه إلى الأقلية المسلمة الصينية التي انضم بعض أفرادها إلى التنظيم الجهادي.

وسبق أن تبنى “تنظيم الدولة الإسلامية-ولاية خراسان” هجمات ضد الشيعة في أفغانستان. وعلى الرغم من أن هذا الفصيل سني على غرار طالبان، إلا أنه على عداوة مع الحركة.

وغالبا ما تتعرض الأقلية الشيعية في أفغانستان لهجمات تشنّها فصائل سنية متشددة على غرار تنظيم الدولة، تستهدف تجمّعات ومستشفيات ومارة.

والسبت، تجمّع ذوو الضحايا في موقع الدفن وعانقوا جثامين أحبائهم الذين سقطوا في التفجير.

وقال زماري مبارك زاده الذي شارك في المراسم إن ابن أخيه ميلاد حسين كان يريد أن يصبح طبيباً مثله، وروى “كان هادئا ولا يتكلم كثيرا”، مضيفاً “كان يريد الالتحاق بالجامعة والزواج. نشعر بالألم”.

وتعتبر حركة طالبان التي تسيطر على أفغانستان منذ منتصف أغسطس، أن “تنظيم الدولة الإسلامية-ولاية خراسان” أكبر تهديد لها. وبحسب الأمم المتحدة يتواجد على الأراضي الأفغانية ما بين 500 وبضعة آلاف من المقاتلين التابعين للتنظيم.

وتسعى طالبان إلى نيل اعتراف دولي بشرعية سلطتها في أفغانستان والحصول على مساعدات لتجنيب البلاد كارثة إنسانية وتخفيف الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعاني منها.